العفو الدوليّة: السفارة البحرينيّة في لندن نشرت تحريفات خطِرة لنتيجة اجتماع عقد مع ممثّلي المنظّمة

    Friday, January 12, 2018


 

 

منامة بوست: قالت منظّمة العفو الدوليّة إنّ السفارة البحرينيّة في العاصمة البريطانيّة لندن نشرت تقريرًا يتضمّن تحريفات خطرة لنتيجة اجتماع عقد بين ممثّلي المنظّمة والسفارة في المملكة المتحدة في 2 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017.

 

 

وأشارت المنظمة في بيان تحت عنوان «معلومات خاطئة عن منظّمة العفو الدوليّة في تقرير السفارة البحرينيّة» إلى أنّ مناقشاتها الأخيرة مع السفارة تضمّنت حثّ السلطات بشكل عام على الاستجابة بشكل إيجابيّ لمخاوف حقوق الإنسان التي تثيرها، وطلباتها المتكررة ومنظّمات حقوق الإنسان الأخرى لزيارة البلاد.

 

 

ولفتت المنظّمة إلى أنّ وكالة الأنباء البحرينيّة نشرت في 5 يناير/ كانون الثاني 2018، التقرير السنوي للسفارة البحرينيّة في المملكة المتحدة بعنوان «الجهود الدؤوبة لتأكيد وجود المملكة وتحديد مواقفها والدفاع عن مصالحها»، وتضمّن التقرير فقرتين تتعلّقان بعمل السفارة «لتصحيح وجهات النظر السلبية حول حالة حقوق الإنسان في البحرين وتوضيح المغالطات السلبيّة المتداولة في المملكة المتحدة وغيرها من البلدان التي تغطيها السفارة دبلوماسيًّا»، حيث أشارت المنظّمة إلى أنّ السفارة البحرينيّة ردّت على طلبات التوضيح والأسئلة التي طرحها البرلمانيّون البريطانيّون ومنظّمات حقوق الإنسان، فضلًا عن تزويد وزارة الخارجيّة البريطانيّة بتحديثات قانونيّة لتمكينها من الردّ على أيّ استفسارات برلمانيّة بالتفصيل.

 

 

وكانت سفارة البحرين في لندن قد أشارت في تقريرها إلى أنّ جهود السفارة مع منظمة العفو الدولية قد أسفرت عن نتائج إيجابيّة بما في ذلك مبادرة حسن النوايا التي أبدتها المنظمة بعدم إصدار أي تقارير عن ملف البحرين لحقوق الإنسان حتى فبراير/ شباط 2018، مع تخصيص صفحتين لحكومة البحرين في التقرير المقبل.

 

 

وعدّت المنظّمة هذه التصريحات تحريفًا خطرًا لنتيجة الاجتماع الذي عقد بين ممثلي المنظمة والسفارة في لندن، وذلك في إطار بحث الموضوعات التي أثارها تقرير المنظمة الذي حمل عنوان «لا أحد يستطيع حمايتكم»، والذي تناول استهداف النظام في البحرين لنشطاء حقوق الإنسان، والذي صدر في سبتمبر/ أيلول 2017.

 

 

وأضافت المنظّمة أنّها أوضحت خلال الاجتماع منهجيّتها العالميّة فيما يتعلّق بالاتصال مع الحكومات، وأنّها وافقت على آلية اتصال مع السفارة في لندن لطلب الحصول على توضيحات من السلطات، وقد التزمت السفارة بالمساعدة في الحصول على هذه الردود والتوضيحات.

 

 

ولفتت المنظمة إلى أنّها أثارت خلال اجتماعها مع السفارة فشل السلطات في الاستجابة بشكل إيجابيّ لسلسلة الطلبات التي قدّمتها المنظّمة لزيارة البحرين منذ آخر زيارة لها في يناير/ كانون الثاني 2015.

 

 

 

                           
  التعليقات
» لم يتم التعليق بعد من قبل أي عضو. يمكنك أن تكون أول واحد لكتابة تعليق.

 
 Name:


 Email:


 Comment:



 Captcha:


جديد بوست

الأموات يحتفلون بعد إسقاط متأخرات الكهرباء

تابعونا على
تويتر

عاجل
عاجل