المعتقل السياسيّ «برويز» يلتقي بعائلته في سجن جوّ لإبلاغ وصيّته .. و«الدوليّ لدعم الحقوق» يطالب بالإفراج الصحيّ عنه

    Thursday, October 12, 2017


 

 

منامة بوست: قال الأمين العام للمنظمة الأوروبيّة - البحرينيّة لحقوق الإنسان حسين برويز إنّ والده المعتقل السياسيّ محمد جواد برويز التقى يوم الأربعاء 11 أكتوبر/ تشرين الأول 2017، مع أفراد العائلة في سجن جوّ المركزيّ، بناءً على طلبه، بعد انقطاع دام 9 أشهر منذ آخر زيارة عائليّة، حيث بدا عليه التعب والإرهاق.

 

 

برويز أوضح في تغريدات له أنّ والده يعاني اعتلالًا في حالته الصحيّة وأوجاع بالعظام ودوارًا دائمًا بالرأس، حيث وصل إلى سنّ الشيخوخة ويستحيل عليه العيش داخل السجن مع هذه الآلام؛ فهو بحاجة إلى مرافقٍ دائمٍ له، وإلى متابعة صحيّة لا تتوفّر في السجن. وأضاف أنّ عائلته شعرت بالصدمة بسبب زيادة تدهور حالته الصحيّة، فقد كان متّكئًا على عكّازٍ ذي ثلاثة أرجل ويمشي بصعوبة، وقد اشتك من العزلة التي تفرضها عليهم إدارة السجن حيث تحظرى عليه وبقيّة الرموز الاختلاط بالسجناء الآخرين أو التحدّث معهم، فهم بالتالي ولا يعرفون أيّ شيءٍ عن أخبار البلاد.

 

 

وذكر برويز أنّ شرطة السجن حاولوا ربطه بسلاسل في رجليه ويديه استعدادًا للزيارة، لكن حالته الصحيّة المتدهورة منعتهم من ذلك، لافتًا إلى أنّ العائلة تعيش الآن في قلقًا شديدًا على صحّته، خاصّةً بعد أن تلى عليهم وصيّته قبل انتهاء الزيارة لشعوره بدنوّ أجله- بحسب تعبيره.

 

 

من جانبه، طالب المركز الدوليّ لدعم الحقوق والحريّات عضو تحالف المحكمة الجنائيّة الدوليّة حاكم البحرين حمد عيسى الخليفة بإصدار قرارٍ بالإفراج الصحيّ عن محمد برويز «71عامًا»، مشدّدًا على حماية حقّه في الحياة، وكفالة حقّ جميع المحتجزين داخل سجون البحرين في المعاملة الإنسانيّة، وتفعيل القواعد النموذجيّة الدنيا لمعاملة السجناء.

 

 

يُذكر أنّ برويز هو أكبر سجين سياسيّ في سجون البحرين «71 عامًا»، وقد حُكم عليه بالسجن لمدة 15 عامًا في القضيّة المعروفة «بالرموز»؛ لدورة القياديّ في احتجاجات 14 فبراير.

 

 

                           
  التعليقات
» لم يتم التعليق بعد من قبل أي عضو. يمكنك أن تكون أول واحد لكتابة تعليق.

 
 Name:


 Email:


 Comment:



 Captcha:


جديد بوست

الأموات يحتفلون بعد إسقاط متأخرات الكهرباء

تابعونا على
تويتر

عاجل
عاجل